مكتب احمد رضوان لرعاية المسنين والتمريض بالمنزل
خدمات رعاية المسنين

رعاية مسنين واجب على كل إنسان، فلقد كرم الله الإنسان وأمر بالإحسان وتوقير كبار السن ومراعاة ضعفهم، فكلنا سنصل إلى هذا السن ونصبح من بعد قوة ضعفاً وتلك هي سنة الحياة، من المهم أن تدرك أسس رعاية المسنين وما يجب فعله وما لا يجب فعله حتى تؤدي مهمتك على أكمل وجه.

المسن هوالشخص الذي تجاوز عمره الستين عاماً، وبدأت صحته تتأثر وبدأت الامراض تظهر عليه واحداً تلو الآخر، وبالتالي تضعف قدرته على عمل الأشياء بمفرده ويحتاج إلى معاونة واهتمام مستمر ومدروس، في الوقت الحالي يبلغ عدد كبار السن في العالم حوالي 800 مليون مسن يتجاوز عمرهم الـ 60 عام، بعضهم يفقد قدرته على الحركة ويعاني من مشاكل صحية ونفسية تجعله في حاجة إلى مساعدة طبية، لذلك سنرى في مقالة اليوم أسس رعاية كبار السن وطريقة الحصول على مساعدة من متخصص.

أسس رعاية المسنين

رعاية المسنين قد تكون مهمة صعبة مع الانشغال وضيق الوقت وقلة الخبرة، لذلك تذكر دائما أن يمكنك الحصول على المساعدة من خلال تعيين جليسة مسنين مُدربة، لأن الأمر يمتلك جوانب مختلفة وكلها متشابكة وأي تقصير في جانب قد يؤثر بالسلب على الصحة النفسية للمسن، على سبيل المثال يجب مراعاة الآتي:

  1. تناول الأدوية بانتظام
  2. مواعيد الكشف الطبي الدورية
  3. متابعة الحالة النفسية للمسن باستمرار
  4. اتباع نظام غذائي مناسب ومتكامل
  5. ممارسة نشاط بدني بانتظام
  6. ممارسة نشاط اجتماعي أو أسري بانتظام
  7. الاستماع الفعال إلى كبير السن وادارة حديث صحي معه بانتظام
  8. العناية بنظافة المسن الشخصية 

وفي السطور التالية سنتعرض إلى أهم التفاصيل التي لا يجب ان نغفل عنها بخصوص كل نقطة، لأنه رغم أن الشيخوخة لا يمكن ايقافها لكن عندما تقدم الرعاية الصحيحة لكبار السن قد ننجح في تأخير الشيخوخة وتخفيف سلبياتها.

1- تناول الأدوية بانتظام 

يجب مراعاة أخذ المسن أدويته بانتظام في المواعيد المحددة و الجرعات التي يحددها الطبيب المعالج، كما يجب رعاية المسنين أثناء تناولهم الدواء حتى لا يقوموا بأخذ الدواء بطريقة خاطئة أو يسقط الدواء من أيديهم رغماً عنهم بسبب ارتجاف يديهم، كما يجب قياس الوظائف الحيوية لهم بشكل دوري مثل (قياس الضغط و قياس السكر وقياس درجة حرارة المسن) يمكنك الحصول على مساعدة في إنجاز تلك المهام من خلال طلب التمريض المنزلي

2- تنظيم مواعيد الكشف الطبي الدورية

ربما لا تذهب أنت إلى الطبيب إلا مرة كل عام أو أكثر، لكن الأمر يختلف مع كبار السن، يجب أن تتم متابعة حالتهم من قبل الطبيب المعالج بانتظام وعمل فحوصات وتحاليل طبية كل 6 أشهر، للكشف عن أي أمراض مستجدة لا قدر الله وعلاجها في بدايتها حتى لا يتفاقم المرض.

3- متابعة الحالة النفسية للمسن باستمرار

المسنون أكثر عرضة للأمراض النفسية، وتختلف أسباب المشاكل الصحية النفسية لدى المسنين حيث يؤثر عليها  شعورهم المستمر بالاعتماد على الآخرين  والشعور بالوحدة والعزلة الاجتماعية وكذلك الفقر والضغوط النفسية والمادية، وقد ينجم عنها أمراض نفسية أشهرها الاكتئاب و الخرف.

ما هو الخرف

هو مرض يصيب ذاكرة المسن بشكل تدريجي ويعتبر تدهور في الذاكرة والسلوك ، ويحدث بسبب تلف الخلايا العصبية ومع التقدم في العمر تتدهور الحالة أكثر وخصوصاً إذا كان هناك تاريخ عائلي بالخرف.

ما هو الاكتئاب:

الاكتئاب هو نوع من أنواع الاضطرابات النفسية وهو شعور مستمر بالحزن بغض النظر عن المؤثرات الخارجية بالتأكيد أن الجميع معرض للاكتئاب بغض النظر عن السن لكن الأمر يتزايد مع المسنين وقد يحدث بسبب أسباب عضوية مثل تغير في كيمياء المخ أو أسباب وراثية أو حتى أسباب بيئية مثل التعرض للضغوط أو الاعتداء النفسي والجسدي بشكل مستمر.

ما هي علامات الاكتئاب

إذا لاحظت أعراض الاكتئاب التالية على المسن يجب ان تسرع في مساعدته بعرضه على طبيب مختص، كلما أسرعت كلما كانت قابليته على التعافي أسرع.

  • نوبات بكاء متكررة
  • شعور بعد امتلاك طاقة لفعل أي شيء
  • إفراط في النوم أو أرق مستمر
  • احساس مستمر بالتعب والإرهاق والخمول
  • تفكير مستمر في الموت والانتحار
  • زيادة أو نقص في الوزن
  •  عصبية وشعور بالغضب

4- اتباع نظام غذائي مناسب ومتكامل

أثر التغذية على صحة المسن الجسدية والنفسية كبير جداً، يجب أن يوفر الغذاء جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها المسن، وكذلك يجب أن يتوافق الغذاء مع الحالة الصحية له فيجب تجنب الاكلات الممنوعة عن كبير السن واستعمال الأساليب والبدائل الأكثر صحية في الطبخ وتحضير الطعام، فإن هذا يسهم بشكل كبير في تحسن حالة المسن واستجابته للعلاج ووقايته من الأمراض.

4- ممارسة نشاط بدني بانتظام 

أهمية الرياضة في رعاية المسنين وصحتهم الجسدية والنفسية كبيرة جداً، يمكن أن يقوم كبار السن بممارسة رياضة المشي أو السباحة لكن تحت إشراف طبي، حيث تفيد الرياضة في تحقيق كلاً من الآتي:

  1. تحفز خلاياهم العقلية وتحميه من أمراض الدماغ والقلب والجلطات
  2. تحسين أداء العظام وتقويتها
  3. تقي المسن من الاكتئاب
  4. تبعث في كبير السن الشعور بالطاقة

4- ممارسة نشاط اجتماعي أو أسري بانتظام

العزلة المجتمعية وشعور الإنسان بعدم جدوى حياته طريق سريع نحو الاكتئاب، لذلك لا يجب ترك كبار السن لتلك الاحاسيس أو الافكار وذلك من خلال مساعدتهم من إيجاد نشاط مجتمعي في الحي أو في المسجد أو في البيت مناسب لهم يمكنهم عمله بانتظام حتى يستمدوا منه شعورهم بقيمتهم وتأثيرهم في العالم من حولهم.

5- الاستماع الفعال إلى كبير السن وادارة حديث صحي معه بانتظام

الاستماع بصدق هو أثمن هدية يمكن تقديمها في رعاية المسنين، حاول تخصيص وقت بانتظام تتفرغ فيه تماماً إلى الاستماع إلى المسن بانتباه وحاول نقاشه ومشاركته اهتماماته دون اثارة غضبه أو استفزازه، واسمح له بالتعبير عن نفسه بشكلٍ كافٍ.

6- العناية بنظافة المسن الشخصية 

يجب الاهتمام بنظافة المسن الشخصية قدر المستطاع، في إدخاله الحمام، وتبديل ملابسه بانتظام والاستحمام ونظافة اسنانه واظافره وتمشيط شعره، لما في ذلك من تأثير كبير ايجابي على صحته النفسية وحالته المزاجية

إرشادات توعوية سريعة في رعاية المسنين

  1. حاول تشجيع المسن على المطالعة والقراءة لأن هذا يساعد على تحفيز خلايا مخه
  2. مساعدته على الإقلاع عن التدخين
  3. عمل كشف دوري مع الطبيب المعالج لاكتشاف أي مشكلات نفسية أو صحية يعاني من المسن مبكراً مما يسهم في التعافي بشكل أسرع
  4. الاهتمام بنظام المسن الغذائي ومحاولة المحافظة على وزنه الصحي
  5. الاهتمام بمواعيد الدواء بانتظام
  6. تخفيف الضغط النفسي والتوتر عن المسن وإبعاد المشكلات عنه
  7. العناية بنظافة وصحة أسنان كبار السن
  8. محاولة دمج كبير السن في نشاط مجتمعي 
  9. تحفيز المسن على  ممارسة الرياضة لكن تحت اشراف طبي

من نحن اسعار باقات رعاية المسنين 2022

مكتب احمد رضوان لرعاية المسنين و التمريض المنزلى يوفر لك كل ما تحتاجه للاهتمام بالمريض وتقديم الرعاية المميزة له من خلال تعاملنا مع أفضل طرق العلاج والإجراءات الحديثة التي تتماشى مع المعايير العالمية

نستخدم افضل طرق العلاج الطبيعى وايضا متدربون على احتواء المريض نفسيا لأننا نعلم مدى أهمية ذلك فى العلاج حيث يحصل المريض على برنامج علاجي مكثف حسب حالته الصحية

تواصل معنا الان: 01095600074

اتصل الأن